فوائد زيت النعناع

النعناع هو عبارة عن نبتة عشبيّة معمّرة تتسم بأوراقها الخضراء، وتنبت على أطراف السواقي والتجمّعات المائية، ويمكن زراعة نبتة النعناع بطريقة مماثلة لزراعة البقدونس. النعناع تلك النبتة ذات الرائحة الفوّاحة المنعشة تشكّل فائدةً كبيرة للإنسان؛ بحيث يتمّ استخدامها في كثير من المجالات؛ كالطبخ، وعمل السلطات، كما يمكن عملها كمشروب مهدئ ومنعش، كما يمكن استخلاص زيتها المفيد من أوراقها الصغيرة والذي يسمّى زيت النعناع.
وزيت النعناع هو عبارة عن زيت يتمّ استخلاصه من أوراق نوعيّة معيّنة من النعناع تدعى النعناع الفلفلي، وذلك من خلال إخضاع أوراق النعناع لعمليّة التقطير وتعريضها للبخار، ويحتوي زيت النعناع على مركّب عضوي مهم يدعى “المنثول”، واالمنثول هو عبارة عن غاز طيار ذو رائحةٍ عطريّة ونفاذة،

وهو ما يعطي لزيت النعناع خصائصه المسكّنة والمهدئة. فوائد زيت النعناع زيت النعناع ذو فوائد جمّة لصحة الإنسان، وسنذكر في هذا المقال أبرز هذه الفوائد: يعمل على محاربة الإجهاد والإرهاق. يمتلك هذا الزيت خاصية التبريد للجلد؛

 

لذا يستخدم لعلاج حروق الشمس، وتهيّج الجلد. له دور كبير في تسهيل عملية الهضم والتخلّص من التعفّنات التي قد تصيب المعدة. مفيد جداً للمعدة؛ بحيث يعمل على تخفيف آلام المعدة وتشنجاتها، كما أنّه يعمل على طرد الغازات. يعالج الحكة وحساسية الجلد. يمكن إضافة بعض القطرات منه على زيت المساج للتدليك به، فذلك يسهم بشكل كبير في تنشيط القلب والدورة الدموية والدماغ. عند تدليك الرأس به فإنّه سيعمل على تخفيف الصداع والشقيقة.

له دور كبير في تهدئة الأعصاب، كما أنّه يساعد على استرخاء العضلات؛ لذا فإنّه يدخل في الكثير من الأدوية التي تُعنى بتشنج العضلات. يعمل على علاج التهابات المفاصل، والروماتيزم، والآلام العصبية. استخدامه كملطّف للهواء مفيد جداً؛ بحيث يعمل على التخلص من الأرق، وبالتالي فإنه يساعد على الاسترخاء والنوم الجيد. يعمل على تقوية اللثة وتعقيم الفم من البكتيريا، ومحاربة تسوّس الأسنان، كما أنه يعمل على تخليص الفم من الرائحة الكريهة، وإكسابه رائحةً منعشة،
لذا فإنه يدخل في تركيب معاجين الأسنان. يضفي على البشرة النضارة والحيوية؛ وذلك لأنّه يخلصها من الإفرازات الدهنية وبالتالي فإنه يحارب حب الشباب، والشوائب. يعمل على تخفيف آثار لدغ الحشرات والبعوض. يعمل على تنقية الصدر والشعب الهوائية، لذا يتمّ استخدامه كمكوّن مهم في أدوية السعال. مسكن جيد للآلام. مفيد جداً للشعر؛

بحيث يعمل على زيادة نموّه وخاصةً في حالات فقد الشعر. يكافح قشرة الرأس، والإفرازات الدهنية التي تفرزها فروة الرأس، كما يعمل على تبريدها. له دور كبير في تهدئة القولون العصبي. يعمل على تقوية جهاز المناعة وتنشيط الدورة الدموية. يخفّف من الحمى. له دور كبير في طرد الحشرات، وذلك من خلال وضعه في وعاء صغير ووضعه بجانب النافذة. يخفّف من الآلام الجلدية الناجمة عن إبر اللقاحات لدى الأطفال.

 

 

فوائد زيت النعناع للشعر يدخل زيت النعناع في العديد من منتجات العناية بالشعر، مثل زيوت الشعر والشامبو، ويُمكن استخدمه للعناية بالشّعر؛ نموه، وصحته، ومظهره، كما له تأثير التطهير والتجديد، مما يُقلّل من تهيّج فروة الرأس،

ويُعزّز من نمو الشعر خاصة للأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر، ولحالاتٍ أخرى، ومنها:[٣][١] مناسب لفروة الرأس الدهنية: زيت النعناع يُناسب فروة الرأس الدّهنية لأنه يَجعَل إفراز الزهم فيها طبيعيّاً ويُبرّد فروة الرأس عن طريق استخدامه بانتظام. مناسب لفروة الرأس الجافة: لاحتوائه على خصائص مرطّبة وصيغة الحموضة المتوازنة المفيدة لمشاكل الشعر وفروة الرأس حيث يعالج فروة الرأس الجافة، والقشرة، ويمنع الحكة، مما يُساعد على الحصول على شعرٍ جميلٍ وفروة رأس خالية من المشاكل.

ترطيب فروة الرأس الجافة: يحتوي زيت النعناع على خصائص ترطيبٍ مُمتازةٍ ويمكن استخدامه على الشعر عن طريق خلطه مع زيتٍ ناقل. يُعزّز من نمو الشعر: يحتوي زيت النعناع على خصائص تُحفّز نمو الشعر حيث يمكنها النفاذ خلال سطح فروة الرأس وتحفيز بصيلات الشعر، ويُعزّز من الدورة الدموية التي بدورها تُعزّز من نمو الشعر، وتوفّر الغذاء الذي تحتاجه جذور الشعر.

منع تساقط الشعر: يُستخدم زيت النعناع الأساسي لعلاج تساقط الشعر والصّلع لدى الرجال والنساء؛ لأنّ المنثول فيه يوسّع من الأوعية الدموية، مما يسمح للدم بالتدفق إلى بصيلات الشعر، وبالتالي تحسين نمو الشعر ومنع تساقطه.

افكار ومقترحات لتجعلي بيتك سعيدا

خطوات عمليّة للبيت السعيد يُساعد اتباع الخطوات العمليّة الآتية إلى زيادة سعادة البيت، وهي كالآتي:[١] التركيز على وضع الأمور المُبهجة والجديدة في مكان خاص من البيت، مثل وضع الزهور الطبيعيّة، والفواكه الطازجة على طاولة المطبخ، وغير ذلك من الأمور. العمل على تغيير أماكن الأثاث المنزليّ، حتّى وإنْ كان ذلك بنقله من مسافة إلى مسافة أخرى قصيرة، فعلى سبيل المثال يُساعد نقل سرير النوم على زيادة الحيوية والطاقة في الغرفة، وهكذا .
وضع التلفاز خارج غرفة النوم. الحرص على نظافة غرف المنزل وتجنب تعرضها للفوضى. تزيين المنزل بصور عائلية جميلة. فكرة خلق جو أسريّ سعيد يُمكن اتباع الطرق الآتية لخلق جو أسريّ سعيد:

 

[٢] تحقيق السعادة الشخصيّة: تبدأ السعادة من خلال إسعاد الفرد لذاته، وإذا لم يمتلك الشخص أهدافاً إيجابيّة، أو فكرة حول سعادة البيت، فإنَّ النتيجة ستكون غير مُرضية، ولذلك يتطلب إسعاد الذات والمنزل بعضاً من الوقت، وبناء على هذا فإنَّ السعادة تتوقف على الفرد ذاته. تكوين العلاقات السعيدة: يُساعد التقرب من الأشخاص السعيدين، وتكوين علاقات سعيدة معهم إلى نجاح البيت، ولذلك فإنَّ الزوجين اللذين يُحبان بعضهما البعض هما الأساس في بناء عائلة مُتماسكة وسعيدة. ضبط الوضع التكنولوجيّ في البيت: فالتكنولوجيا هي أسرع الطرق التي تُسبب انهيار الأسر، ولذلك يجب ضبط الأوقات المناسبة لمشاهدة التلفاز، وأوقات اللعب على الكمبيوتر،

ويُضاف إلى هذا ضرورة تشجيع المحادثات والحوار الأسريّ المباشر (وجهاً لوجه)،
فالأسرة السعيدة هي تلك الأسرة التي تعلم كل ما يجري في حياة أبنائها، ولا تعتمد في ذلك على الفيسبوك، أو غيرها من وسائل التواصل الاجتماعي. الابتعاد عن الصراخ: يُعتبر الصراخ أحد أسرع الطرق التي تقود إلى تنغيص الحياة المنزليّة، وتعطيل الشعور بالسعادة، وبالتالي فلا داعٍ لوجود الصراخ، وكلّ شيء يُمكن التعامل معه بطريقة طبيعيّة وبعيدة عن الصراخ، وفي هذا الجانب يقول ديفيد: (يحدث الصراخ في البيت عندما يحدث حريق ما، وما عداه من مواقف فإنَّها لا تتطلب الصراخ أبداً). سر السعادة العائليّة يكمن سر العائلة السعيدة بالأمور الآتية:[٣] قضاء الأوقات الممتعة بين أفراد الأسرة الواحدة. تبادل الأحاديث والقصص، ومشاركة الأبناء بالأحداث التي حصلت معهم في يومهم. توظيف النكات والدعابة في أجواء البيت. المرونة في التعامل الأسريّ. الاهتمام بأفراد الأسرة، وعدم تقديم الأصدقاء عليهم.

قضاء وقت ممتع معاً في سبيل تحقيق السعادة العائلية، يجب أن يتم تخصيص وقت تقضيه العائلة سوياً، ليتعلم أفرادها طرق مساندة بعضهم البعض، ومناقشة أفضل الآليات لحل المشاكل، ومن الأمور التي يمكن القيام بها معاً:[١] تخصيص وقت لتناول الطعام كعائلة معاً، والحرص على تناول أربع وجبات عائلية على الأقل في الأسبوع الواحد. قضاء وقت مع الأطفال الصغار قبل الذهاب للنوم واللعب قليلاً معهم، كما يمكن قراءة قصص ما قبل النوم للأطفال الصغار، أو قراءة أحد فصول رواية للأطفال الأكبر سناً. تقديم الهدايا لأفراد العائلة.[٢] تحضير الحلوى للعائلة دون أية مناسبة.[٢] وضع العائلة على سلم الأولويات عند الحديث عن الأسرة السعيدة، فذلك يعني وضع العائلة على قائمة الاهتمامات قبل الأصدقاء والعمل، ولهذا يجب أن يكون هناك إلى جانب التربية بعضاً من المرح، فعندما يشعر الأطفال بأن العائلة هي فقط للسيطرة والتهذيب، فإنهم سيبحثون عن المتعة مع الأصدقاء خارج إطار العائلة، وبالتالي يصبح الأصدقاء بالنسبة لهم أهم من العائلة، لهذا ينصح الآباء بفهم احتياجات أولادهم، ووضعها على سلم أولوياتهم.
[١] اتخاذ قرارات مشتركة من الطبيعي أن يضع الوالدان حدوداً وقوانين ليقوم أبنائهم بالالتزام بها بهدف تربيتهم، إلا أنه من الممكن تكييف هذه الحدود لتناسب المرحلة العمرية، عن طريق وضع هذه الحدود مع مساعدة الأولاد الأكبر سناً وخاصةً خلال فترة المراهقة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن القوانين الكثيرة من الصعب جداً أن يتم تطبيقها جميعاً، لذا يفضل الالتزام بالقوانين المتعلقة بالأمور الأساسية كسلامة الأطفال، أو طرق حل المشاكل والعقاب المقترح عندما يتشاجر الأخوة وغيرها من الأمور المهمة.[٣] السفر معاً وتقديم المفاجآت يساعد السفر معاً كعائلة واحدة على خلق فرصة رائعة لرؤية أمور جديدة معاً كعائلة، وزيارة أماكن جميلة، وتعلم واكتساب خبرات ومشاعر مختلفة، وبالتالي فإنها من أنسب الطرق لزيادة سعادة العائلة، لهذا ينصح بالذهاب برحلة عائلية مرة واحدة على الأقل سنوياً، أو الذهاب برحل صغيرة خلال السنة كلما كان ذلك مناسباً.[٢]

كيف أنظف بيتي يوميا

غسل الصحون ورمي القمامة يساعد غسل الأطباق بعد كل وجبة في المحافظة على ترتيب المطبخ،
ولا يُنصح بانتظار الوجبة القادمة أو الانتظار حتى امتلاء الحوض بالصحون حتى يتم تنظيفها وذلك لتجنب تراكمها، كما ينطبق الأمر ذاته على القمامة، حيث يجب جمع وإخراج القمامة بشكل منتظم، ووضعها عند باب المنزل حتى يتم التخلص منها في الصباح، أو حال تراكمها.

[١] تنظيم الأغراض في غرف النوم يمكن البدء بترتيب غرف النوم في المنزل من خلال التخلص من جميع الأغراض الصغيرة الملقاة على أرضية الغرفة كالأوراق، أو الملابس، أو الأغلفة الملقاة بجانب السرير، ثم البدء في تنظيف الغرفة، وترتيب السرير، وتنظيم الخزانة، كما يمكن للشخص أن يحمل كيساً في يده لتسهيل جمع نفايات الغرفة، ووضعها في الكيس على الفور، بدلاً من السير ذهاباً وإياباً لوضع النفايات في مكانها المخصص،

بالإضافة إلى حمل سلة لجمع الملابس المتسخة من كل غرفة أثناء التنظيف.

[٢] غسيل الملابس يجب غسل الملابس بشكل منتظم للقيام بأعمال البيت بالشكل الصحيح،
ومن النصائح التي تساعد في غسل الملابس قبل تراكمها، هي غسل القليل منها في كل يوم حتى لا تتراكم كميات كبيرة من الملابس المتسخة لدى الشخص، وعند الرغبة في غسل الملابس في مغسلة الخدمة الذاتية خارج المنزل، فيمكن حينها فرز الملابس إلى مجموعات حتى يسهل ترتيبها، ووضعها في الغسالة عند الوصول إلى هناك، بالإضافة إلى طيها عند الانتهاء من غسلها، لعدم تجمعها على الأريكة أو السرير عند الوصول إلى المنزل، وترتيبها مباشرة في أماكنها المخصصة في الخزائن عند الوصول إليه.

[١] تنظيم الأدوات اللازمة للتنظيف يساعد تنظيم الأدوات اللازمة للتنظيف على تشجيع الشخص على القيام بالأعمال المنزلية، وتسهيل الوصول إليها، من خلال استخدام السلال المصنوعة من البلاستيك، وتوفير ضروريات التنظيف اللازمة وترتيبها فيها؛ كزجاجات الرذاذ، والإسفنج الخاص، ووضع المنظفات الخاصة في الحمام؛ كمنظفات البلاط، والمراحيض في واحدة، والأدوات التي تساعد في تنظيف المطبخ في سلة أخرى، مثل: منظف الفرن والقفازات المطاطية، وهكذا.

المطبخ نظّفي حوض المجلى وامسحيه في خمس دقائق، واجعلي الحوض فارغاً من الأطباق دائماً، وذلك بتعويد أفراد أسرتك على غسل أطباقهم أولاً بأول، وإذا تجمّعت الأطباق فضعيها في غسّالة الأطباق، ونظّفي حوض المجلى باستخدام الإسفنجة وامسحيه. امسحي الفرن وطاولة المطبخ بقطعة من القماش أو إسفنجة مع منظّف وذلك في دقيقة واحدة. نظّفي الأرضية وأزيلي البقع منها خلال دقيقتين،

ويفضّل أن تنظّفيها أولاً بأول حتّى لا تتجمّع الأوساخ فتأخذ وقتاً أطول في التنظيف. ضعي أدوات المطبخ والمناشف كلٌ في مكانه، وذلك خلال ثلاثين ثانية. الحمام امسحي الحوض باستخدام المناديل المبللة وذلك خلال ثلاثين ثانية. نظّفي المرآة من البقع ورشّات الماء الجافّة باستخدام منشفة أو منديل جافّ، وذلك خلال خمس عشرة ثانية. امسحي مقعد المرحاض بمناديل ورقية أو منشفة في خمس عشرة ثانية.
نظّفي المرحاض جيداً من البقع عن طريق ترك المنظّف عليها لمدّة خمس دقائق، ثمّ دعكها بالفرشاة. امسحي رشّات الماء الجافّة العالقة على الباب الزجاجي للدش وذلك باستخدام منشفة جافّة في ثلاثين ثانية. رشّي الدش والستار بسبراي مطهّر لمنع ظهور العفن، وذلك في خمس عشرة ثانية.

غرفة النوم اضغطي على الوسائد لترتيبها ثمّ ضعيها في مكانها، وافردي الغطاء على طول السرير خلال دقيقتين. علّقي الملابس مكانها في أربع دقائق، ويفضّل أن تعوّدي نفسك على ترتيبها أولاً بأول حتّى لا تأخذ الكثير من الواقت.

رتّبي طاولة الغرفة عن طريق ترتيب الكتب المبعثرة وإزالة الأكواب أو الأطباق عنها، وذلك خلال ثلاثين ثانية. غرفة المعيشة رتّبي الأرائك والوسائد خلال دقيقتين، وذلك عن طريقة إزالة الأشياء الملقاة على الأريكة والتي في غير مكانها، مثل: اللعب، وأجهزة ألعاب الفيديو. اكنسي الأرض بالمكنسبة الكهربائيّة أو حسب المتوفّر خلال دقيقة، وذلك بدءاً من الأسطح المكشوفة.

امسحي خلال دقيقتين سطح الطاولة، وأي سطح آخر تظهر البقع عليه، مثل سطح التلفاز أو جهاز الحاسوب، وذلك باستخدام قماش مايكروفايبر أو أي قطعة قماش أخرى مع منظّف مناسب. رتبّي الطاولة، والكتب، والتحف على الطاولة إذا توفّرت، وذلك بعد مسح هذه الأخيرة خلال خمس دقائق.