طريقة عمل المكدوس الاردني

يعتبر المكدوس نوع من أنواع المخللات التقليدية، وهو مكوّن من الباذنجان المسلوق، وتختلف طرق تحضيره وحشوه فمنه ما يتمّ حشوه بالجوز (عين الجمل)، والثوم، والبقدونس، وغيرها الكثير، ويمكن أن نضعه بجانب العديد من المأكولات اللذيذة، ومن الممكن وضعه على مائدة الفطور أو العشاء،

بالإضافة لاحتوائه على العديد من الفوائد لجسم الإنسان؛ لأنه يحتوي على كمية كبيرة من زيت الزيتون النقيّ والثوم، وسنذكر في هذا الموضوع إلى طريقة تحضير المكدوس الأردنيّ في المنزل وبخطوات سهلة وسريعة. مكدوس الباذنجان الأردني المكوّنات كيلو من الباذنجان الطازج صغير الحجم. برطمان. كوب من زيت الزيتون النقيّ. ثمانية أكواب من الماء النقي. خمس أكواب من ملح الطعام. ملعقتان كبيرتان من الخلّ الأبيض أو خلّ التفاح. ملعقة كبيرة من السكر الأبيض الخشن. ستة فصوص من الثوم. طريقة التحضير نغسل الباذنجان جيداً ونقطع الرأس الأخضر أو نتركه حسب الرغبة.

نضع كمية كبيرة من الماء النقي في قدر ونتركه على نار عالية حتى يغلي جيداً، ثمّ نضيف الباذنجان ونضعه على نار هادئة حتى يصبح الباذنجان طرياً ويتغيّر لونه بالكامل. نضع الباذنجان في مصفاة مناسبة، ونتركه حتى نتخلّص من الماء بشكل كامل. نفتح الباذنجان من الطرف ونحشوه بالحشوة التي نرغب بها. نضع نصف كمية زيت الزيتون في قاع البرطمان الخاصّ، ونرتب فوقه المكدوس مع إضافة العديد من فصوص الثوم بينهم. نضع ثمانية أكواب من الماء مع خمس ملاعق كبيرة من ملح الطعام، والخلّ الأبيض، أو خلّ التفاح، والسكر الأبيض،

 

ونخلطهم جيداً حتى يذوب الملح جيداً. نضع خليط الماء فوق المكدوس الجاهز، ونضع على وجه النصف الآخر من كمية زيت الزيتون النقيّ. نترك البرطمان في مكان تصل إليه الشمس لمدة أسبوعين أو أكثر حتى ينضج المكدوس.

نضع المكدوس مع الأكلات المختلفة منها العدس والمجدرة وغيرها الكثير. حشوة البقدونس والثوم للمكدوس المكوّنات حبتان من الطماطم الخضراء. عشرون فصاً من الثوم. ثلاث حبات من الفلفل الأخضر الحلو. ضمّة من البقدونس. ملعقة كبيرة من ملح الطعام. فنجان من زيت الزيتون النقيّ. ملعقة كبيرة من الشطة الحارّة. حبة من الفلفل الأخضر الحارّ أو أكثر حسب الرغبة.

طريقة التحضير نقطّع جميع المكوّنات المذكورة مسبقاً بشكل قطع صغيرة الحجم، ونضعها في وعاء مناسب، ثمّ نضيف إليها زيت الزيتون النقيّ، وملح الطعام. نفرك جميع المكوّنات مع بعضها البعض. نبدأ بحشو الباذنجان بهذه الحشوة اللذيذة. نضع كمية من الحشوة على وجه البرطمان

طريقة عمل المكدوس بالجوز المكوّنات ثلاثة كيلوغرام من الباذنجان الصغير. كوبان من الملح. نصف كيلو من الجوز المحمّص والمكسر، ومعجون الشطة الحارة. نصف كوب صغير من خل الكزر. خمسة فصوص من الثوم المفروم ناعماً. لتران من زيت الزيتون النقي. طريقة التحضير قلع ساق الباذنجان والتخلص منه،

ووضع الباذنجان في قدرٍ عميق على نارٍ متوسطة الحرارة. إضافة الماء فوقه، وتركه حتّى يغلي لمدة لا تقل عن خمس دقائق، حتّى يصبح طريّاً. إزالة الباذنجان من الماء الساخن، ووضعه في كميّة ٍ من الماء المثلّج لمدة دقيقة. تصفيته جيّداً من الماء، وتركه جانباً لمدة ربع ساعة تقريباً، حتّى يبرد تماماً. عمل فتحة صغيرة بشكل عمودي في الباذنجان، ورشها بالقليل من الملح. إعادة الباذنجان إلى المصفاة، ووضع طبق عليه، حتّى يتم تصفيته من الماء الزائد، وتركه لمدة يومين فقط.

 

لتحضير الحشوة: خلط كل من الجوز، والشطة الحارّة، وخل الكرز، والثوم، جيّداً. حشي كل حبة بمقدار ملعقة كبيرة من الحشوة، والاستمرار حتّى الانتهاء من الكميّة. إعادة الباذنجان إلى المصفاة، ووضع طبق على سطحه لمدة يومين. وضع حبات الباذنجان داخل برطمان زجاجي محكم الإغلاق، وغمره بزيت الزيتون.

طريقة عمل المكدوس بالجوز والفليفلة المكوّنات كيلو من الباذنجان الأسود الصغير. حبة من الفليلفة الحمراء المفرومة فرماً ناعماً. كوب من الجوز المجروش. ثلاثة فصوص من الثوم المهروس جيّداً. نصف ملعقة صغيرة من الملح. كوبان من زيت الزيتون النقي. طريقة التحضير إزالة عنق البادنجان، وسلقه جيّداً في قدر كبير من الماء المملح، وتركه لمدة لا تتجاوز الربع ساعة تقريباً، حتّى يصبح طريّاً. عصر الباذنجان قليلاً، وتصفيته باستخدام المصفاة الخاصّة، للتخلص من الماء الموجود بداخله. مزج الجوز المجروش والفليفلة والثوم والملح مع بعضهم البعض جيّداً، للتجانس التام. عمل فتحة بشكل عمودي في وسط كل حبة من الباذنجان،

ووضع كميّة قليلة من الملح في داخلها، وإغلاقها، ووضعها في المصفاة ليلة كاملة، حتّى يتم التخلص من الماء الزائد. حشي الباذنجان بمزيج الجوز والفليفلة، ووضعه في برطمانات زجاجيّة، وغمرها بزيت الزيتون، ثمّ يصبح جاهزاً، ويتم تناوله بعد ثلاثة أيّام.

خل التفاح

منذ القدم عرف الإنسان الخل وكان طعاماً له “حيث قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم خير الطعام الآدام”، والآدام معناه الخل، كما عرف الإنسان له أيضاً فوائد طبية وعلاجية مما أكسب الخل مكانة متميزة على مدى سنين طويلة،

والخل عبارة عن محلول تخمير لبعض أصناف الفاكهة مثل العنب، والتفاح، والتي تخضع لظروف معينة، ومدة زمنية معينة منتجةً حمض الخليك المسؤول عن تكوين الخل، ومنذ بدء تصنيع الخل استخدم في حفظ المواد الغذائية، والمنكهة للأطعمة المخ تلفة، بالإضافة للحالات الطبية التي يعالجها الخل، خل التفاح ينتج عن تخمير للتفاح، حيث يحضر بتفاعل البكتريا، مع السكر الطبيعي الموجود في التفاح، وهذا السكر يتحول بموجب هذا التفاعل إلى كحول، وهناك تفاعل آخر بواسطة نوع من البكتيريا، حيث تتحول الكحول إلى حمض الخليك وهو المكون الأساسي للخل،

وهناك نوعان من خل التفاح تبعاً لنوع التفاح المستخدم، خل التفاح الأبيض، وخل التفاح الأحمر. فوائد خل التفاح يساعد الخل على تنظيم نسبة السكر في الدم. ينشط الدورة الدموية، ويعمل على تجديد الخلايا وبنائها. يخفض ضغط الدم المرتفع، ويقلل من احتقان السوائل بالأطراف. يعالج بعض أمراض المعدة، ويخفف من تقلصات الأمعاء،

ويخفف المغص. مثالي لمن يتبعون برامج حميات غذائية حيث إن الخل يحارب السمنة والكولسترول. الخل مثالي في علاج الحروق، والجروح حيث يقوم بتطهيرها وتعقيمها.

صورة ذات صلة

 

يخفف من الصداع، وينشط الجسم، ويمنع من
حدوث الاكتئاب. يقلل من الشهية ويعمل على زيادة نسبة معدل الحرق في الجسم مما يساعد على إنقاص الوزن. تصنيع خل تفاح منزلي المواد والأدوات خمسة حبات تفاح ناضج. وعاء بلاستيكي نظيف. قطعة شاش بيضاء نظيفة. ملعقة خشبية.

طريقة تحضير خل التفاح نغسل حبات التفاح ونجففها تحت أشعة الشمس لمدة يومين بوضعها على أقمشة، أو أطباق من القش. نقطع التفاح إلى قطع صغيرة مع الاحتفاظ بالبذور. نحدث ثقباً في غطاء الوعاء البلاستيكي بحجم يد الملعقة الخشبية، وندخلها من خلاله حتى نتمكن من تحريك التفاح كل فترة. نضع قطع التفاح داخل الوعاء مع مراعاة عدم تعبئته لإتاحة تحريك التفاح بسهولة.

نغلق الغطاء بإحكام ونضعه في مكان معتم لمدة لا تقل عن أربعين يوماً. نصفي الخل عن التفاح المخمر ونعصر قطع التفاح بواسطة قطعة القماش لنحصل على خل صافٍ. نترك الخل لمدة أسبوع تقريباً ختى نتخلص من كافة الشوائب العالقة به. نحفظ الخل في عبوات نظيفة محكمة الإغلاق لحين الاستخدام.

طريقة لتحضير خل التّفاح تتطرّق النّقاط الآتية لوصف طريقة أخرى لتحضير خل التفاح في المنزل:[٢] يُحضّر ما مقداره 250 غم من قطع التفاح ولبّه وقشوره، ويوضع في وعاء زجاجي بعد تنظيفه وغسله جيداً باستخدام الماء الدافئ.

يُضاف ما مقداره 90-100 غم من السّكر إلى التفاح، ويُصب فوقه مياه مفلترة لتغطية الخليط، مع مراعاة ترك مسافة ما بين المياه وافتحة الوعاء تقارب 1.25 سم، ثُم تغطّى فتحة الزجاجة بقطعة قماش قطنيّة وتترك جانباً ليتخمّر المزيج. تُستخدم ملعقة نظيفة لتحريك محتويات الوعاء بمعدّل مرة واحدة يوميّاً. سيتم ملاحظة عمليّة التخمر خلال 10 أيام من خلال طفو قطع التفاح لأعلى المزيج وركود سائل بني في الأسفل،

صورة ذات صلة

 

بالإضافة لإنخفاض نسبة الغاز المتصاعد. عند هذه المرحلة تُستخدم مصفاة نظيفة ووعاء جديد ليتم تصفية السائل فيه. يُمكن إعادة قطع التفاح ذات التخمر الجزئي إلى الزجاجة بهدف إتمام تخمّرها، مع إضافة 50 غم من السكر إليها، ومقدار من الماء، وتعاد لنفس المكان الّذي كان فيه. يُستخدم وعاء بلاستيكي نظيف ليتم نقل ما تم تصفيته من سائل الخل إليه، ويُغطّى.

يُمكن مُلاحظة وجود بعض الغاز في السائل مع تكوّن طبقة بيضاء على السّطح، ويُمكن التخلّص من ذلك من خلال تقليب السائل بصفة يوميّة حتى تختفي، فيكون بذلك الخل جاهزاً.

يُستفاد من خل التّفاح في العديد من الاستخدامات، يُمكن ذكر بعضها كما يلي:[٣] أثبتت الدّراسات أن تناول خل التفاح من شأنه مساعدة الأشخاص المصابين بالسّكري على تخفيض نسبة السكر في الدم بعد تناول الوجبات الكربوهيدراتيّة. أشارت بعض الدّراسات لأن خل التفاح يُساهم في تقليل الوزن وحرق دهون البطن من خلال إسهامه في زيادة الشعور بالشبع وبالتالي تناول كميات أقل من السعرات الحراريّة.

تمّ استخدام الخل منذ آلاف السنين كمادة حافظة للطعام، وذلك بفضل خصائصه التي تزيد من درجة حموضة الطّعام، وبالتالي فإنه يعمل على قتل البكتيريا التي قد تفسده. يُستخدم الخل للقضاء على الروائح الكريهة بفعاليّة؛ بسبب خصائصه المضادة للبكتيريا. يُستخدم الخل على نطاق واسع لتنكيه الطعام وتحضير الصلصات.

فوائد اللفت

يعتبر اللفت من الخضراوات الجذرية، والتي تنمو بشكل كبير في المناطق التي تسود فيها الأجواء المعتدلة، مثل حوض البحر الأبيض المتوسّط، حيث يتمّ استخدامه بكثرة في العديد من المطابخ العالميّة والعربيّة سواء على شكل سلطة أو مخلل بالإضافة إلى حشوته بالأرز واللحم وغيرها من الاستخدامات الأخرى،

ولكن ما قد يجهله البعض هو أنّ اللفت يحتوي على العديد من المواد الغذائيّة المفيدة لصحّة الإنسان، والتي سنتعرّف عليها في هذا المقال. فوائد اللفت هناك مجموعة من الفوائد التي تعود على الجسم جراء تناول اللفت بأشكاله المختلفة، والتي من الممكن شملها في النقاط التاليّة: تنشيط الجهاز الهضمي وعلاج المشاكل والاضطرابات التي قد تصيبه مثل عسر الهضم والإمساك، وانتفاخ البطن بالغازات المزعجة والتي تسبب الألم. التأخير من ظهور علامات التقدّم في السنّ والتي تكون على شكل تجاعيد على الوجه واليدين،

وذلك بسبب احتوائه على كميات كبيرة من المواد المضادّة للأكسدة. الوقاية من الإصابة بأمراض السرطان والأورام الخبيثة خاصّة في الثدي والقولون، وذلك بسبب محاربته للجذور الحرّة، والتي تعتبر المسبّب الرئيسيّ لهذا المرض. التقليل من نسبة الدهون الثلاثية والكولسترول الضارّ في الدم، الأمر الذي من شأنه الوقاية من الإصابة بأمراض عديدة وخطيرة مثل تصلب الشرايين والنوبات القلبية بالإضافة إلى السكتات الدماغية. الوقاية من الإصابة بترقّق العظام أو التهابات المفاصل أو الروماتيزم، وخاصّة عند التقدم في السن.

 

الحفاظ على صحة أعضاء الجهاز التنفسي، وتحديداً الرئتين، وبالتالي الوقاية من الإصابة بالتهابات الشعب التنفسيّة والربو. الحفاظ على صحة العين، ووقايتها من الإصابة بضعف البصر بالإضافة إلى مشكلة التصبغ البقعي وغيرها. تقوية المناعة في جسم الإنسان، وبالتالي جعله أكثر قدرة على التصدّي للأمراض والعدوى الفايروسية مثل الإنفلونزا ونزلات البرد. التخلّص من السوائل المحتبسة في الجسم والتي تؤدي إلى انتفاخ الأطراف والبطن،

وتزيد من وزن الإنسان. علاج مشاكل العجز أو الضعف الجنسيّ لدى كلّ من الرجال والنساء. التخلّص من الحصى والالتهابات التي تصيب الكليتين. المحافظة على صحةّ البشرة ونضارتها، بالإضافة إلى تنعيمها وترطيبها. تقوية الشعر والمساعدة على تطويله والتخلّص من التقصّف، بالإضافة إلى تطويله. منع صدور روائح كريهة من الجسم، والتقليل من رائحة العرق خاصّة في فصل الصيف. التخفيف من آلام البواسير، وعلاجها على المدى البعيد. الحدّ من الزيادة في الوزن،

بالإضافة إلى المساعدة على إنقاص الوزن، وذلك بسبب احتوائه على كمية قليلة من السعرات الحرارية بالمقارنة مع الخضار الأخرى، كما أنه يحتوي على كمية كبيرة من الألياف التي من شأنها إشعار الجسم بالشبع لفترة طويلة، والتقليل من رغبته في تناول المزيد من وجبات الطعام.

اللفت المخلل يمكن أن نصنع من اللفت مخلل لذيذ الطعم وذو لون زهري جميل وزاهي ورائحة زكية، ويعتبر اللفت من أهم أنواع المخللات، حيث يتم تخليله عن طريق سلقه في ماء ساخن ثم وضع شرائح اللفت مع شرائح الشمندر في وعاء مع إضافة الماء والملح ويترك لفترة حتى ينضج بفضل ميكروبات التخليل، بعد ذلك يمكن أن يستخدم كمقبلات مع الأطعمة كما في الفروج المشوي والشاورما،

صورة ذات صلة

 

يجب مراعاة عدم تناول اللفت المخلل بكميات كبيرة خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من أمراض المعدة كالتقرحات والالتهابات لأنه يعمل على تحريش المعدة إضافة إلى أنّه يرفع الضغط. فوائد اللفت المخلل مدر جيد للبول ويخلص جسم الإنسان من الماء الزائد. يفتت حصى الكلى. يزيد من قوة ومناعة الجسم ويعمل على تنشيطها. مفيد جداً لصحة الجهاز الهضمي. اللفت المخلل مليء بالخمائر المفيدة ويساعد على هضم الكثير من المأكولات التي نتناولها معه لا سيما البروتينات والمأكولات النشوية. يحافظ على توازن الميكروبات داخل جسم الإنسان أي أنه يجعل هناك توازناً ما بين البكتيريا الضارة والبكتيريا الجيدة، ممّا يجعل البكتيريا السيئة تتراجع في الاستيلاء على جسم الإنسان وبالتالي لا تسبب له الأمراض.

يعالج ضعف البصر. مفيد للكى والكبد والمثانة. يزيد من الطاقة الجنسية عند الرجال والنساء. ينقي الدم من السموم. يفيد في علاج الكثير من الأمراض كالكانديدا المسببة للفطريات والتهاب القولون التقرحي وغيرها من الأمراض الكثيرة التي تصيب جسم الإنسان. يحتوي على مستوى عال من الألياف التي تساعد في تنظيم عملية التمثيل الغذائي